جديد الموقع
بوابة التدوين :         حفلة ابو علاء زيدان العريس احمد قرية يمه الف مبروك ملك الفلن الفلسطيني د. موسى حافظ         صور من حفلة آل ربيع افراح العريس ربيع المشهد الف مبروك - ملك الفن الفلسطيني د. موسى حافظ         صور من حفلة ابو ساهر نصار العريس ايمن طرعان الف مبروك - شاعر فلسطين الاول د. موسى حافظ         صور من حفلة ابناء ابو زيدان عيسى العرسان عزدين و عبدالله و محمد المشهد الف مبروك - شاعر فلسطين الاول د. موسى حافظ         صور من حفلة ابو نمر العرسان عمار و اخية جرادات رمانة البطوف الف مبروك عميد الفن الفلسطين د. موسى حافظ         صور من حفلة ابناء المرحوم ابو هزاع والد العرسان ابو ميزر و العرسان ميزر و نزار دار عمر دير الحطب الف مبروك - عميد الفن الفلسطيني د. موسى حافظ         صور من حفلة العواودة ابناء ابو عاطف محمد الغصيب والد العريس عاطف ابو محمد والعريس محمد - عميد الفن الفلسطيني د. موسى حافظ الف مبروك         صور من حفلة ابو عماد عباس العريس عماد كفر كنا الف مبروك - عميد الفن الفلسطيني د. موسى حافظ         من قرانا الفلسطينية المدمرة السنديانة قضاء حيفا         صور من حفلة ابو اكرم الشاني العريس اكرم عين ماهل الف مبروك - عميد الفن الفلسطيني د. موسى حافظ         صور من حفلة ابو امجد ابو جبل طرعان العريس مجد - عميد الفن الفلسطيني د. موسى حافظ         صور من حفلة ابو ابراهيم حسين حمدان (الحسين ) العريس طه الناصرة ملك الفن الفلسطيني د. موسى حافظ         صور من حفلة ابو بلال الخطيب العريس بلال كفركنا الف مبروك (الشاعر د. موسى حافظ)         صور من حفلة ابو صياح الحلبي (حجى وي) أحتفال ببناء بيت الف مبروك         صور من حفلة ابو صياح الحلبي (حجى وي) أحتفال ببناء بيت الف مبروك         حفلة حفيد ابو مصطفى بركات طه أمارة - كفركنا والد العريس ابو المجد العريس مجد 7-10-2018         صور من حفلة ابناء المرحوم ابو عزمي صلاح عباس كفر كنا العريس عزمي صلاح عباس الف مبروك         صور حفلة أبو الياس المريد العريس الدكتور احمد كفركنا الف مبروك         صور من حفلة ابناء ابو نديم الشاذلي العرسان باسل و اسعد بلدة عرابة الف مبروك         صور من حفلة وادي سلامي عرب السواعد الشيخ كمال ابو محمد العريس احمد الف مبروك     بوابة الصور :         ابناء ابو العبد العيساوي -طمرة - والد العريس ابو صالح العريس صالح         ابناء ابو العبد العيساوي -طمرة - والد العريس ابو صالح العريس صالح         ابناء ابو العبد العيساوي -طمرة - والد العريس ابو صالح العريس صالح         ابناء ابو العبد العيساوي -طمرة - والد العريس ابو صالح العريس صالح         ابناء ابو العبد العيساوي -طمرة - والد العريس ابو صالح العريس صالح         ابناء ابو العبد العيساوي -طمرة - والد العريس ابو صالح العريس صالح         ابناء ابو العبد العيساوي -طمرة - والد العريس ابو صالح العريس صالح         ابناء ابو العبد العيساوي -طمرة - والد العريس ابو صالح العريس صالح         ابناء ابو العبد العيساوي -طمرة - والد العريس ابو صالح العريس صالح         ابناء ابو العبد العيساوي -طمرة - والد العريس ابو صالح العريس صالح         ابناء ابو العبد العيساوي -طمرة - والد العريس ابو صالح العريس صالح         ابناء ابو العبد العيساوي -طمرة - والد العريس ابو صالح العريس صالح         ابناء ابو العبد العيساوي -طمرة - والد العريس ابو صالح العريس صالح         ابناء ابو العبد العيساوي -طمرة - والد العريس ابو صالح العريس صالح         ابناء ابو العبد العيساوي -طمرة - والد العريس ابو صالح العريس صالح         ابناء ابو العبد العيساوي -طمرة - والد العريس ابو صالح العريس صالح         ابناء ابو العبد العيساوي -طمرة - والد العريس ابو صالح العريس صالح         ابناء ابو العبد العيساوي -طمرة - والد العريس ابو صالح العريس صالح         ابناء ابو العبد العيساوي -طمرة - والد العريس ابو صالح العريس صالح         ابناء ابو العبد العيساوي -طمرة - والد العريس ابو صالح العريس صالح    

من قرانا الفلسطينية المدمرة السنديانة قضاء حيفا

إعداد الباحث عباس نمر، عضو اتحاد المؤرخين العرب.

كي لا ننسى ... اعرف وطنك
ما زالت الأمم المتحدة تعترف بحقوق أهل فلسطين لأن الفلسطينيين متمسكون بهذا الحق المقدس ، لكن أين التطبيق ؟!
من قرانا الفلسطينية المدمرة

السنديانة قضاء حيفا

الحنين إلى الماضي جزء من الحاضر الذي يعيشه الإنسان الفلسطيني في هذه الأيام العصيبة ، لقد مضى قرن من الزمن على وعد بلفور ومضى على ذكرى النكبة سبعون عاماً وعلى ذكرى النكسة واحد وخمسون عاماً إنها ذكريات وكل يوم تتجدد الذكريات بل الكوارث على فلسطين وأهل فلسطين ونقل السفارة الأمريكية إلى القدس كارثة وإسرائيل تسعى بلا هوادة إلى طمس معالم التاريخ والجغرافيا والموروث الثقافي من آثار وتراث وهي مستمرة ولا زالت تصادر الأرض وتقيم المستوطنات وتحاصر القدس مع اقتحامات المستوطنين لباحات المسجد الأقصى المبارك وترفض عودة اللاجئين والنازحين وقد تحولت اميركا من دولة راعية للمفاوضات إلى دولة معادية للحقوق الشرعية لشعب فلسطين .
إنها أيام شاهدة على الاستهتار بالشعوب الضعيفة وإقصاء العدالة وتمجيد القوة وأبناء هذا الوطن على الرغم من اقتلاعهم من أرضهم وتدمير بيوتهم ومحو آثارهم العمرانية والتاريخية وإخراجهم من ديارهم على طريقة التطهير العرقي قائلين : مهما كبرت اللوعة في نفوسنا ومهما تعاظمت الحسرة في أعماقنا ومهما أنحنى الشعب الفلسطيني أمام شدة العواصف فإننا نرفض أن نرتدي زياً غير الذي كنا نتزياه قبل عام النكبة 1948م ونحن مصممون على حق العودة ولا بد لهذا الليل من آخر لا نستكين ولن نفقد الأمل بالله ، مهما طال الزمن والحقوق لا تزول .
واليوم تحدثكم بلدة السنديانة عن نفسها باختصار مجتهدين الحديث عن البلدة في نهاية العهد العثماني وحاولت البحث في الدفاتر المفصلة العثمانية لكن لم اوفق لكن مؤرخنا العلامة شيخ الجغرافيين في فلسطين الدكتور كمال عبد الفتاح قال لقد جاء اسم السنديانة في الخرائط العثمانية بداية القرن السادس عشر الميلادي .
وسعدنا بما جاء في موسوعة ( حيفا الكرملية ـحيفا وقضاؤها ـ 1750م ـ1948م) لمؤلفه المؤرخ القدير علي حسن البواب الذي زودنا بالكثير من المعلومات عن السنديانة وأيضاً موسوعات وأطالس الدكتور سلمان أبو سته وكذلك الاستاذ سعدي عثمان النتشة والاستاذ عليان الهندي الذي قام بترجمة عدد من الوثائق من العبرية الى العربية والدكتور القدير عبد القادر سطيح الذي زودنا بوثائق عثمانية عام 1872م عن ناحية الروحة التابعة لمدينة حيفا وكذلك ملك الغناء الشعبي في فلسطين الدكتور موسى الحافظ الذي كان سبباً في إظهار هذه الحلقة .

ومع الرواية الشفوية والمكتوبة تحدثكم السنديانة عن نفسها .

التسمية

أجمعت الرواية الشفوية أن السنديانة هو الاسم الموروث عن الآباء والأجداد واسمها أخذ من شجرة السنديان وفي فلسطين تسعة أنواع مختلفة من أشجار السنديان بعضها يحمل ثمراً يؤكل وبعضها للظل فقط وفي قرية السنديانة كانت أشجار السنديان فيها فقط للظل ، كما وأن أشجار السنديان في فلسطين كانت تنمو في الجبال العالية وعلى جوانب الأنهار والأودية والسهول والبلوط والبطم نوعان من أشجار السنديان وفي القرية كثير من أشجار البلوط والبطم بالقرب من الوديان.
الموقع
تقع قرية السنديانة في النصف الجنوبي من قضاء حيفا وهي على بعد (29) كيلومتراً من مدينة حيفا ، كانت السنديانة مبنية على سفح نهاية جبل الكرمل وترتفع حوالي (130) متراً عن سطح البحر ولمرور نهر الزرقاء بظاهر القرية الجنوبي كثرت في السنديانة الينابيع والعيون المتفجرة فيستفيد منها أهل السنديانة في ري أراضيهم وللقرية طرق غير معبدة مع القرى المجاورة .
المساحة والحدود
لقرية السنديانة أراض مساحتها (15172) دونماً ويحدها من الشمال قرية زمارين ومن الغرب قرية بريكة ومن الغرب الجنوبي خربة الشونة وفي أقصى الجنوب الغربي خربة البرج ومن الجنوب قرية المراح ومن الجنوب الشرقي قرية قنير ومن الشرق قرية أم الشوف ومن الشمال والشمال الشرقي صبارين .
عدد البيوت المعمورة والأنفس في السنديانة
في أول إحصاء دقيق بين أيدينا عام 1872م كانت اليوت المعمورة في السنديانة (68) بيتاً معموراً و(6) بيوت معمورة للعزاب وقدر عدد الأنفس في البيت المعمور في تلك الفترة (6) أنفار فيكون العدد (68×6=408+6 عزاب) فيكون العدد (414) نسمة ، أما عام 1931م فقد كان عدد أهالي السنديانة (923) نسمة منهم (452) ذكراً و(471) أنثى كلهم مسلمون بينهم مسيحي واحد ولهم (217) بيت معمور وفي عام 1945م ارتفع العدد إلى (1250) نسمة وفي عام 1948م عام النكبة كانوا (1450) نسمة .
الحمايل والعائلات
في قرية السنديانة عدد من الحمائل قسمت إلى أسر وفيها أيضاً أسر كثيرة وهذه الحمايل والأسر استطعنا جمعها من الوثائق العثمانية وأوراق المحاكم الشرعية وما يتداوله أبناء السنديانة اليوم ومن هذه الأسماء :
الاسعد ، الصالح ، الناطور ، العابودي ، الشملوطي ، العبروسي ، المحمود ، البيك ، أبو غنيم ، أبو صفية ، الابراهيم ، الأحمد ، أبو عابد ، أبو لبده ، أبو دغش ، بريطم ، السوالمة ، البواقنه ، العصافرة ، أبو حجازي ، مقبل ، أبو عمارة ، الحريري ، المقلد ، مرار ، شحادة ، السراحنة ، الحمادنة ، حمد ، الجوابرة ، المراشدة ، عوط الله ، قعدان ، أبو بكر ، المياتنة ، عيد ، الصباغ ، الشلبي ، المياكنة ، الصوص ، النزازله (نزال) ، حمدان ، مرشد ، أبو غراب ، عويس ، ابو سكينة ، ناصر ، ابو العسل ، حماد ، حلاوة ، العبادي ، الحشاش ، الزامل ، أبو حطب ، الملاح ، الحاج ، الزيادنة ، الغزاوي ، التمايمة (التميمي) ، أبو شنارة ، الصباغ ، الزيدي ، بيدس ، الطبعوني ، عيد ، أبو عطيه ، المحشي ، أبو الرب ، المشرفي ، السعدي ، جاد ، الصراك ، توفيق ، البردغاوي ، الفقها ، أبو شحادة ، الجبالي ، الحوراني ، أبو جحش ، العبد الله ، العابد ، أبو الشيخ ، البطل ، الكانوح ، النجار ، عوض النجار ، البنا ، أبو يحيى ، محمود الغاب ، ابو محجوبة ، الديراوي ، الحاج سالم ، عرب الحمدون ، السمحان ، الزياده ، السعيد ، الجانم ، الغانم ، العلوان ، الصويص ، عبد العزيز ، اليونس ، الحاج عبد ، أبو الشيخ ، الجابر ، جبر ، العلوان ، الغزالي ، المحمد ، وغالباً ما يضاف قبل اسم العائلة أو الحمولة آل مثل سعيد السعيد ، جانم الجانم ، ناجي الناجي ،... إلخ
ونعتذر للذين لم تذكر عائلاتهم أو حمائلهم .
المختار
كان في قرية السنديانة وظيفة المختار ويعتبر المختار أصغر ممثل إداري في جهاز القضاء الإداري أو الناحية وفي نهاية العهد العثماني كان على رأس كل قرية مختاران ، مختار أول ومختار ثان ، وكان على من يتغيب منهما أن يعين وكيلاً عنه ومن شروط وظيفة المختار أن يكون من ذوي السمعة الطيبة ومتعلماً يتقن القراءة والكتابة وغالباً ما تكون المخترة بالانتخابات وكانت مهمة المختار في السنديانة لها احترامها وتقديرها وهيبتها ومهام المختار كثيرة منها الرسمية والشعبية وكان بيته مجمعاً وملتقى لرجالات القرية وأصحاب الحاجات وكان بيت المختار مركزاً لحل المشاكل إن حصلت وغالباً ما تحل هذه المشاكل قبل الوصول إلى المحاكم الرسمية في حيفا ومن مخاتير السنديانة في نهاية العهد العثماني :
١ـ المختار الشيخ قاسم الأحمد ٢ـ المختار الشيخ حسين السعيد ٣ـ المختار الشيخ عبد القادر محمد الأسعد٤ـ المختار الشيخ محمد الصالح ٥ـ المختار الشيخ عبد العزيز الأسعد .
أما من مخاتير قرية السنديانة في فترة الانتداب البريطاني :
١ـ المختار الحاج حسين أبو لبدة ٢ـ المختار السيد توفيق أبو لبدة٣ ـ المختار الحاج مرشد قاسم نزال ٤ـ المختار حسين الميتاني ٥ـ المختار محمد اسعد النزال .
السنديانة إحدى قرى ناحية الروحة
كانت تقسم الأقضية إلى نواح وقضاء حيفا في عام 1872م كان مقسماً إلى ثلاث نواحِ هي : ناحية الروحة وعدد قراها (19) قرية وناحية الجبل وعدد القرى التي تتبعها (7) قرى ، وناحية الساحل ولها (15) قرية أما ناحية الروحة فقد بلغ عدد قراها (19) قرية وهي :
كفرين ، واليسه ، صبارين ، خبيزة ، أم الشوف ، السنديانة ، قنير ، كفر قرا ، عرعره ، قرية وادي عاره ، باقة الشرقية ، مداح ، أبو سكه ، أم العلق ، قرية عرب قيسيرية ، قرية عرب الغوارنه ، قرية عرب النفيعات ، جعاره ، الريحانية .
لكن في فترة الانتداب أصبح يطلق على ناحية الروحة اسم بلاد الروحة وزادوا عليها قرى كانت تتبع في العهد العثماني الى ناحية الجبل وناحية الساحل وقالوا ان بلاد الروحة أصبحت (33) قرية .
المدرسة
كانت السنديانة قرية من ضمن قرى قضاء حيفا الذي كان فيه مدارس في نهاية العهد العثماني قبل الانتداب البريطاني حيث تفيد الوثائق العثمانية عام 1883م أن قضاء حيفا يوجد فيه (30) مدرسة داخل المدينة والقرى التابعة للقضاء ومن هذه القرى قرية السنديانة وفيها مدرسة وعدد طلابها (15) طالباً كلهم ذكور ومن مدارس القضاء أيضاً : قنير ، صبارين ، الطيره ، الطنطورة ، وكانت الدولة في تلك الفترة تتعهد بتكاليف كل شيء للمدرسة من معاشات للاساتذة وبدل ايجار للمدرسة .
أما في فترة الانتداب البريطاني فأغلقت المدرسة واستمر تعليم الكُتاب وكان في السنديانة ثلاثة كتاتيب وهي :
١ـ كُتاب الشيخ أحمد المصطفى ٢ ـ كُتاب الشيخ أحمد الحمد ولم يستمر طويلاً لأنه عين مدرساً في مدرسة القرية ٣ـ كُتاب الشيخ محمد أبو زريق ٤ـ كُتاب الشيخ عبد .
وعام 1938م أفتتحت مدرسة حتى الصف الرابع وهي مستأجرة من قبل المعارف وفي عام 1945م أصبح للقرية مدرسة جديدة بنيت على حساب أهالي القرية والمعارف وهي عبارة عن سبع غرف ومرافق كاملة وحديقة وملعب كرة قدم ، وفي عام 1945م كان بها حوالي (200) تلميذ وعام النكبة 1948م وصلوا إلى (240) تلميذ منهم من القرى المجاورة والمدرسة يدرس فيها حتى الصف السابع الإبتدائي ومن أراد أن يتزود من التعليم يذهب إلى مدارس حيفا وعكا والقدس أحياناً ومنهم من ذهب إلى الأزهر الشريف في القاهرة .
وكان يعلم في المدرسة خمسة اساتذة ومنهم من أبناء القرية مثل الاستاذ الشيخ أحمد الحمد الذي تعلم في الأزهر الشريف وكان آخر مدير للمدرسة الاستاذ مصطفى صبري من قرية دير شرف قضاء نابلس .
المسجد
يوجد في السنديانة مسجد قديم وتقام فيه صلاة الجمعة والجماعة والعيدين وللمسجد أرض وقف مساحتها (16) دونماً والمسجد عبارة عن عقدين ورواق واسع ومن أئمة المسجد :
1ـ الشيخ محمد يونس العامر وذلك عام 1888م.
2ـ الشيخ عبد الخالق الحماد وذلك عام 1902م.
3ـ الشيخ عبد الرحيم أبو عابد وذلك عام 1903م.
4ـ الشيخ عبد الرزاق بن الشيخ محمد يونس وذلك عام 1909م.
5ـ الشيخ يوسف العودة وكان إمام القرية عام 1940م .
6ـ الشيخ إبراهيم المغربي قبل النكبة عام 1948م .
المقامات
يوجد في قرية السنديانة ثلاثة مقامات وهي :
1ـ مقام الشيخ زكريا وهو إلى الشمال من القرية .
2ـ مقام الشيخ العجمي وهو عبارة عن قبر واسع داخل مقبرة القرية .
3ـ مقام الست ليلى أو الشيخة ليلى .
4ـ مقام الشيخ عبد الله يقع داخل مقبرة القرية .
5ـ مقام الشيخ صالح .
6ـ مقام الشيخ العلام .
خرب السنديانة
تحتوي أراضي قرية السنديانة الشاسعة على عدد من الخرب والتي يعود تاريخها إلى عصور قديمة ومن هذه الخرب :
1ـ خربة حجلة وهي قريبة من السنديانة وهي أهم الخرب في القرية .
2ـ خربة العجمي تقع إلى الجنوب من السنديانة .
3ـ خرب الست ليلى تقع إلى الجنوب من السنديانة وتحتوي على أنقاض بقايا جدران وصهاريج ومعصرة وحوض حجري ومدافن منقورة في الصخر .
4ـ خربة أبو شوشة ووجد فيها أساسات وشقف فخار .
5ـ خربة الخضيرة وتقع إلى الجنوب الشرقي من السنديانة وبها صهاريج .
6ـ خربة ظهرة العين وهي قريبة من جدر البلد وبها أثار بناء قديم ومغارة .
7ـ خربة السنديانة وفيها مواقع أثرية وأساس أبنية دارسة وفخاريات .
8ـ خربة صيصة وفي هذه الخربة فسيفساء وأعمدة ومعاصر عنب منقورة بالصخر .
9ـ خربة السويدة وتقع شمال غرب السنديانة وفي الخربة بئر قديم ونبع ماء وجدران أبنية قديمة وحجار كبيرة للبناء .
10ـ خربة طاطا وهي على حدود قرية السنديانة والفريديس ويكثر فيها الصهاريج وأساسات أبنية ومدافن منقورة في الصخر .
11ـ خربة الدفايس ويكثر بها قطع الفخار وجدران اساسات متهدمة .
عيون وينابيع السنديانة
يوجد في السنديانة الكثير من الينابيع خصوصاً ينابيع واد الغدران وهذا الوادي هو أكبر رافد مياه نهر الزرقاء المار بظاهر القرية الجنوبي والذي يصب في البحر الأبيض المتوسط وتستمر هذه العيون قوية حتى نهاية الصيف أحياناً ومن عيون السنديانة هي : بير طاطا ، عين زبير ، عين أبو عصفور ، عين وادي الخرشه ، عين البلد ، عين أبو طه ، عين البلدة القديمة ، عين غدير المخاضه ، عيون غدير الخضيرة ، عيون الحبايل ، عيون الدهمزية ، عين الهبتري ، عين الحمدية ، عين اسماعيل ، عيون السنديان ، عين الميتة ، وفي أرض المقاشير في السنديانة يحفر مترين أو تقشر الأرض مترين تخرج المياه وبهذا القدر كفاية من عيون السنديانة .
كلمة لا بد منها
إن الحنين إلى السنديانة مسقط رأس الآباء والأجداد والحنين إلى أراضيها الخصبة وإلى غابتها وكرومها وبساتينها ومقاثي جميع أنواع الخضرة حول العيون والتي تصدر إنتاج الخضروات إلى أسواق حيفا وعكا والحنين إلى البلدة أرضاً وسهلاً وخرب وعيون القرية والحارات والعلالي والمدرسة والمسجد ما هو إلا جزء من الحاضر الصعب والواقع الأليم الذي يعيشه أبن السنديانة المبعد عن أرضه الذي لفحته رمضاء الغربة بعيداً عن وطنه على طريقة التطهير العرقي منذ النكبة 1948م وحتى اليوم تاركين أعز ما يملكون الأرض مسقط الرأس وملعب الصبا ، تاركين بلدتهم السنديانة المعشوقة والمغروسة في الوجدان فواحة الخير والحنين إلى الماضي ما هو إلا جزء من الحاضر الذي يعيشه الإنسان الفلسطيني المبعد قسرياً عن وطنه الذي لا يشغله شاغل عنه وابن فلسطين لا ينام إلا يحلم بالعودة (ما بضيع حق ووراءه مطالب) .
وما زالت الأمم المتحدة تعترف بحقوق أهل فلسطين لأن الفلسطينيين متمسكون بهذا الحق المقدس لكن أين التطبيق ؟ !!! ولا شيئ أخطر على الإنسان من أن يكون جاهلاً بالتاريخ وماضيه ونحن أبناء هذا الوطن .
إن بلدة السنديانة صاحبة التاريخ خصوصاً في فترة الانتداب وإضراب عام 1936م -1939م والثوار والنكبة والتهجير على طريقة التطهير العرقي بحاجة إلى المزيد من الحلقات والشرح والتفصيل وإن ما قدمناه في هذه الحلقة لا يفي السنديانة ولا أهلها الكرماء حقهم فهي بحاجة إلى كتابة الكثير ونحن لم نتطرق إلى التاريخ القديم وخصوصاً العثماني والعادات والتقاليد والأفراح والأتراح والحياة الاجتماعية والثقافية والدينية والعلمية والصحية والأزياء الشعبية والزراعة والحصاد والسنديانة وما قدمت من شهداء أثناء النكبة وهذا قليل من كثير .
وأخيراً
وقبل الانتهاء أزجي شكري لأسرة مؤسسة إحياء التراث والبحوث الإسلامية في أبوديس والتابعة لوزارة الأوقاف والشؤون الدينية التي دائماً تزودنا بقراءة الوثائق القديمة والقيمة ولا تبخل على أحد والشكر موصول إلى كل من أسرة مكتبة بلدية البيرة العامة ولأسرة مكتبة القطان في رام الله ولأسرة مكتبة بلدية رام الله العامة وذلك لجهد الجميع الصادق والمخلص في إعطاء المعلومة ومساعدتهم للباحثين والمهتمين وتيسير كل وسائل البحث الجاد وإلى اللقاء في بحث آخر إن شاء الله .
موقع زريف الطول - الفنان الدكتور موسى حافظ - السبت 20 / 10 / 2018 - 09:44 صباحاً     زيارات 88     تعليقات 0
عرض الردود
أضف تعليقك




إستفتاء

ما رأيك بموقعنا ؟

76%

5%

19%
إجمالي الأصوت: 1050

احصائيات عامة

المقالات 727
الصور 1,138
الألبومات 50
الأغاني 551
الفيديو 1,130
المجموع 3,596